إتيكيت الحياة الزوجية

سلسلة : زوجيات

لماذا نحرص على ألا نجرح مشاعر الأخرين ونبالغ في الاهتمام بهم ولا نلقي بالاً لطريقة تعاملنا مع أفراد أسرتنا فنجرح مشاعرهم بقصد أو بغير قصد؟.

ولماذا نحرص على تطبيق قواعد واصول الإتيكيت مع الآخرين ولا نطبقها مع أسرتنا في البيت وهم أقرب المقربين لنا؟.

هل لأننا نعتقد أن أصول الإتيكيت تطبق فقط حين نتعامل خارج الأسرة ،أما الجفاء والغلظة تستعمل مع الأسرة؟.

الحياة الزوجية مليئة بألوان متعددة من الاتيكيت، والإتيكيت في الأصل خلق إسلامي أصيل ، كان معلمه أفضل معلم وخير البشرية ، نبينا محمد صلى الله عليه وسلم الذي أثنى الله عليه ثناءً عظيماً قال تعالى : ﴿ وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴾. وهو دلالة على الذوق الاجتماعي وعلى رقي ورفعه المجتمع فديننا الحنيف هذب ونقح الكثير من السلوكيات فالحياة الزوجية شاملة لكل جوانب الحياة، الجسدية والروحية والنفسية والاقتصادية والاجتماعية…. الخ.

وهذه سلسلة متعددة الحلقات من إتيكيت الحياة الزوجية ، حتماً بتطبيقها وإتقان العمل بها، تؤدي بإذن الله تعالى إلى السعادة الأسرية والاستقرار العائلي  للنهوض بأنفسنا وأسرنا.

 

الحلقة الأولى  : إتيكيت التعامل بين الزوجين.

أولاً : إتيكيت الزوجة الذكية مع زوجها :

 

  • يجب أن يتمتع كل طرف من أطراف العلاقة الزوجية بشخصيته وبعض أسراره وأن يبقى بعض الحدود الرفيعة بينه وبين شريكه لينعم بحياة راقية وعلاقة صادقة ناجحة.
  • لا يجوز للمرأة ان تطلع زوجها على كل أسرارها حول ماضيها أو حياتها السابقة وليس هذا من إتيكيت الحياة الزوجية نظراً لما يسببه من شكوك وخيالات ومشاعر تحط من قدرها وتسئ إلى مكانتها.
  • أن تتجنب المرأة أي حديث سيء عن أهلها مهما بلغت مشاكلها معهم ، وأن تمتدحهم وتمتدح علاقتها بهم، ليبقى ينظر زوجها لها باحترام وتقدير.
  • تجنبي الحديث مع أهلك حول أمور تخصهم أمام زوجك ولا تتحدثي مطوّلاً هاتفياً معهم أمامه ، وبذلك يحترمهم ويقدرهم ، ويهتم بمناسباتهم السعيدة وانقلي له سلامهم وحبهم واحترامهم.
  • لا تتحدثي عن زوجك أمام أهلك بسوء إلا إن كنت عازمة على حل مشكلة حقيقة كبيرة فيما عدا ذلك احتفظي بالأسرار الزوجية.
  • إن كنت تساعدين أهلك من مصروفك الخاص ، والذي تأخذينه من زوجك ، فلا تخبريه بهذه المساعدة لكي لا يستنقصهم ، أو يتعالى عليهم حتى وإن كان طيباً متعاوناً.
  • لا تحدثي زوجك أمام أهلك في أمور خاصة فقد يحرجه ذلك ولا تذكري مواقف تحرجه ولو على سبيل المزاح ولا تنقصي قدره ، وشجّعيه وتحدثي عنه بما يجعله يفخر بنفسه أمامهم.
  • استيقظي دائماً معه صباحاً وأعدي له الفطور وساعديه على ارتداء ملابسه وأيقظي أطفالك لمشاركته طعام الفطور.
  • اجعلي البيت دائماً نظيفاً وقومي بتغيير ترتيب الاثاث كل فترة، وتزيّني قبل حضوره وساعديه في خلع ملابسه ولا تنامي قبل نومه ، ولا تنهري اطفالك أمامه.
  • أحضري له هدية كل فترة وأخبريه بحبّك له ومن آن لآخر ذكّريه بذكرى سعيدة مرّت بكم.
  • لا ترهقيه بكثرة طلباتك التي لا تناسب دخله وإذا أردتي طلب شيء منه لا بد أن تسبقه ب لو سمحت واطلبيه بدلال ورقّة.
  • لا تتركي المنزل أبداً في حالة الخلاف ولا تتركي غرفتك وابدئي بالصلح أنت حتى ولو لم تكوني مخطئة، وأشعريه دائماً بأنه أفضل رجل في العالم واشعري انت أيضاً بذلك.
  • لا تتوقعي منه أن يعاملك برومانسية حالمة فغالباً لن يفعل فقط حاولي أن تتأقلمي على طباعه فمن الصعب تغييرها.
  • وأخيراً… ودّعيه بقبلة واستقبليه بقبلة وفاجئيه إن كان مستغرقاً في شيء بقبلة.

 

  فاطمة عبدالله الصمعاني

مصلحة أسرية و مديرة مركز التثقيف الأسري

0.00 avg. rating (0% score) - 0 votes

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

  • صحيفة الجزيرة:توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة القصيم و جمعية أسرة ببريدة

  • واس: عام / توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة القصيم وجمعية “أسرة ” في مجال التدريب والتثقيف الأسري

  • بلغ عددالمستفيدات 64,083 من خلال 3484 نشاط وبرنامج منفذ “أسرة‬” في عام 2020 م ومن خلال مركز التثقيف الأسري بكليات البنات برامج تثقيفية وإرشادية وتدريبية