الدغيري : الجمعية خصصت ميزانية سنوية لدعم الدراسات والبحوث .. ” أسرة ” تعلن عن دعمها للأبحاث العلمية عبر وحدة الدراسات والبحوث

أعلنت جمعية التنمية الأسرية ببريدة ” أسرة ” عن دعمها لعدد من المحاور البحثية عبر وحدة الدراسات والبحوث بالجمعية حيث قال رئيس وحدة الدراسات والبحوث بجمعية ” أسرة ” الدكتور محمد الدغيري : ” انطلاقا من دور جمعية أسرة ممثلة بوحدة الدراسات والبحوث في دعم البحوث والدراسات العلمية فقد دأبت الجمعية للسنة الثانية على دعم ابحاث علمية مختلفة تهدف إلى استغلال القدرات البحثية لأعضاء هيئة التدريس في مختلف الجامعات والباحثين في المراكز البحثية وطلبة الدراسات العليا.
 وتعد وحدة الدراسات والبحوث الجهة المسئولة في جمعية أسرة عن تطوير عملية البحث العلمي كما تعمل على التواصل بين الجامعات ومراكزها البحثية بهدف التعاون، وتفعيل دور التواصل والشراكة البحثية لما له من مردود إيجابي على تطوير الجانب البحثي في مجال الاسرة والمجتمع وكذلك تطوير عمل الجمعية نفسها.
إضافة الى ذلك، وانطلاقا من واجب الوحدة في تسهيل مهمة الباحثين وطلبة الدراسات العليا، فإنها تقوم بإمدادهم بالبيانات والاحصاءات لبحوثهم ودراساتهم الخاصة والتي يرغبون بالحصول عليها من الجمعية.
وفي هذا السياق خصصت الجمعية ميزانية سنوية لدعم الدراسات والبحوث المقدمة للجمعية والتي يتم اقرارها من خلال لجنة استشارية متخصصة للوحدة مكونة من ستة اعضاء هيئة تدريس  ومن عدة تخصصات متنوعة تقوم بتحديد المحاور البحثية ومن ثم اختيار الابحاث المدعومة وفقا لهذه المحاور ” .
وقد المحاور البحثية هي كالتالي:
– تقويم فاعلية البرامج التدريبية لمركز مهارات الأسرة للتدريب بجمعية أسرة
– الاستراحات واثارها المجتمعية والاسرية
– أكاديمية قادة المستقبل الرؤية والاستشراف
– تقييم مركز التثقيف الأسري من وجهة نظر مستفيديه
– تقييم وحدة العلاقات العامة والاعلام بجمعية أسرة في ضوء مهامها
– سبل تطوير الموارد المالية  في جمعية أسرة في ضوء رؤية ٢٠٣٠
هذا وقد خصصت وحدة الدراسات والبحوث عنواناً الكترونياً لإرسال الخطط البحثية أو الاستفسارات ( [email protected] ) .
0.00 avg. rating (0% score) - 0 votes

رأيان حول “الدغيري : الجمعية خصصت ميزانية سنوية لدعم الدراسات والبحوث .. ” أسرة ” تعلن عن دعمها للأبحاث العلمية عبر وحدة الدراسات والبحوث”

  1. من أكبر التحديات التي تواجهها جمعية التنمية الأسرية ( أسرة) تحقيق رؤيتها المتمثلة في كونها الجمعية السعودية الرائدة في بناء وتنمية المجتمع .وبناء الأسرة المطمثنة وهذه الرؤية تستوجب منها الغوص في أعماق الأسرة والمجتمع عموما …..من هنا جاءت هذه الخطوة المباركة والمشروع الجميل وهو الشراكة البحثية في تطوير الجانب الأسري والمجتمع من خلال دعم البحث العلمي والدراسات والأستفادة من أعضاء هيثة التدريس في الجامعات وطلبة الدراسات العليا وتزويدهم بالبيانات اللازمة…….
    شكرا جمعية أسرة ممثلة في وحدة البحوث والدراسات وقائدها الدكتور محمد الدغيري على هذه البادرة الرائعة.. شكرا إدارة الجمعية على الدعم….
    سددكم الله وبارك جهودكم

  2. من أهم الصعوبات التي نواجه الجمعية في تحقيق رؤيتها المتمثلة في أن تكون الجمعية الراثدة الأولى في المملكة في بناء المجتمع والأسرة المطمئنة لذلك كان عليها الغوص في أركان الأسرة والمجتمع…فكانت المبادرة الرائعة من وحدة الدراسات والبحوث في دعم البحوث الاجتماعية والأسرية والأسنفادة من مراكز البحوث ومن أساتذة الجامعة وطلبة الدراسات العليا لخدمتهما والتي تمثل الشراكة البحثية لخدمة المجتمع والأسرة
    فشكرا وحدة الدراسات والبحوث على هذه البادرة بقيادرة ربانها الدكتور محمد الدغيري وشكرا لأدارة الجمعية على الدعم اللامحدود في كل مامن شأنه خدمة الأسرة بشكل خاص والمجتمع بشكل عام .
    خطوات مسددة بأذن الله و جهود مباركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

  • ( ٢٤ ) متدرباً يختتمون برنامج ( أسس الحياة الزوجية الناجحة ) للمقبلين على الزواج

  • إنطلاقة برامج أكاديمية قادة المستقبل(فرع البنات)

  • ’’أسرة’’ تقيم دورة (صناعة الفكرة الإبداعية )بمركز مهارات النسائي للتدريب